حق تقرير المصير..حق اخلاقي وقانوني..
 
1- في الخامس والعشرين من ايلول 2017 يفترض ان يجري اخوتنا اكراد العراق استفتائا حول انفصالهم عن العراق.. وبقدرما يتعلق بي كمواطن عراقي فانني اشير الى انه من حيث المبدئا فان حق تقرير المصير حقا انسانيا قبل ان يكون قانونا دوليا.
 
2- ان الشعب الكردي او الشعوب الكردية)كانوا من بين الشعوب ومنها العربية والارمنية وشعوب القوقازقد اهينت واهلمت بموجب اتفاقيات فرساي لعام 1919 التي قررها كل من الرئيس الامريكي نلسن ورئيس اوزراء البريطاني تشرشل وئيس الوزراء الفرنسي كلمنصو ورئيس الوزراء الايطالي الدو. كما ان الحكومات التي يعيش فيها الاكراد وهي خاصة تركية التي فيها نصف عدد الاكراد البالغ عددهم 15 مليون حسب تقديرات مضغوطة حيث تم حرمانهم من التمتع بلغاتهم وثقافاتهم كما هو حال بقية الاقليات القومية مثل الارمن والعرب في تركية والاكراد والعرب في ايران والاكراد والسريان في العراق.
 
3- يجب الاشارة بانه في كل الشعوب الكبرى اعدادا ومنها الصينية والهندية والامريكية والاندونيسية والنيجيرية والبرازيلية توجد اقليات قومية واقليات دينية تتمتع بنسب متفاوتة من الحقوق حسب انظمة الدول المشار لها وبعضها مغموطة ومهظومة الحقوق منها الاقليات الدينية الاسلامية في الصين مثلا.
 
4- يجب الاشارة بان الحكم الذاتي لاكراد العراق الذي بدئا في 11 اذار 1970 هو من بين افضل انواع الحكم الذاتي للعديد من الاقليات القومية ومنها الباسك الاسباني والكورس وكوادلوب ومارتنيك والروينيون الفرنسي.
 
5-اذا فرضنا بان الاستفتاء سيحصل على الاغلبية وظهور( دولة كردية ) في شمال العراق التي ستظم محافظات( السليمانية واربيل ودهوك والتاميم) والتي ستكون مساحتها بحدود 75 الف كم ونفوسها مجتمعة بحدوج 4.5 مليون حسب تقديدرات مجلة النورالعدد التاسع في 14 تموز 2003 بغداد فانها ستكون ليس فقط بدون منفذ بحري على الرغم من وفرةالمياه فيها غيرانها ستواجه عداء جيرانها كل من العراق وايران وتركية فستكون مضطره لتبررلنفسها الاستعانة بالقوى المعادية لهذه الدول وهي خاصة اسرائيل والولايات المتحدة ودول الاتحاد الاوربي وروسية وستنظم لها الصين لاسباب اقتصادية.
 
6-انها ستكون( اسرائيل ثانية ) وستساهم وتعمل على خلق المزيد من الصراعات والانقسامات بل والحروب بين العرب انفسهم وبينهم وبين جيرانهم من الترك والفرس والاحباش
 
7-ستكون نفوط كل من العراق والسعودية وقطر والامارات وايران وحتى نفط الاكراد مادة رخيصة تسرق من قبل القوى الكبرى بما فبها اسرائيل
.
8- ان حصل انفصال الاكراد وهو ما لااتمناه غير انني ساهنؤهم بصمت وسادين بصوت عال الاحزاب الدينية السنية والشيعية العراقية التي اوصلت اخوتنا الاكراد لان يقرروا طلب الطلاق من علاقة غير مشرفة لهم
 
د. المؤرخ والدبلوماسي الاسبق حسن الزيدي باريس في 25 ايلول 2017.