الدكتورة المهندسة المعمارية البريطانيةمن اصل عراقي  زهاء محمد حسين حديد ..طراز اخر من النساء العالميات
د. المؤرخ ولاقتصادي والدبلوماسي السابق حسن الزيدي
أولا-لا بد ان اعتذر لكل المهندسات المعماريات والمهندسين المعماريين من العربيات/ العرب والمسلمات/المسلمين و ومعماريات / معماريي العالم قبل ان اسمح لنفسي لاتحدث عن اختصاص هندسي لا اعرف منه الا القليل جدا جدا .. ويصعب الامرعندما اتحدث عن مهندسة معمارية ومصممة عراقية وعربية ومسلمة وبريطانية وامريكية وعالمية بعلمها المعماري وتصميمها وبذوقها وبتذوقها لفنون العمارة القديمة والحديثة والمعاصرة والمستقبلية وهي ليست
 سنية ولا شيعية  بل ولا عربية بل عالمية
أشرف الهندي يكتب : زها حديد أسطورة معمارية جملت العالم قبل أن ترحل ا في فرنسة لمهندسة المعمارية الدكتورة زاهية حديد مع الفرنسي من اصل الماني .كارل لا كرفل المصمم الأكبر لمؤسسة شانيل للعطور والملابس .
 
وثانيا- ان الدكتورة المهندسة المعمارية زاهية هي بنت الاقتصادي والصناعي والسياسي والمفكر محمد حسين حديد عاش بين  1999/1907ودرس عام 1920بالجامعة الامريكية ببيروت وانتقل عام 1924 الى لندن حيث حصل عام 1931على ماجستير شرف بالمالية العامة وعمل بوزارة المالية وكان منذ عام 1932عضوا مع جماهة الأهالي الدمقراطية مع كل من المحامي كامل الجادرجي والمحامي حسين جميل والمحامي هديب الحاج حمود والتاجرجعفرأبو التمن والمحامي حكمت سليمان وغيرهم وساهموا مع غيرهم عام 1946 بتئاسيس الحزب الوطني الدمقراطي الذي كان حزبا وسطيا ومن بين افضل وانزه الأحزاب السياسية البنائة وليست تلك التي تحمل شعارات براقة منها خاصة الحزب الشيوعي الذي تئاسس سرا عام 1932 وحزب البعث الذي تائسس سرا عام 1952./ ينظر ص 322/321 بكتاب باقرامين الورد بعنوان بغداد بئالف عام طبع دار النهظة بغداد 1989..كما صار محمد حديد نائبا بين 1937 /1954 .وفي عام 1946صار وزيرا للمالية بالحكومة  الثانية لتوفيق  يوسف السويدي .وفي 14 تموز 1958 صاروزيرا للمالية بأول حكومة جمهورية عراقية واستقال في 23نيسان 1960احتجاجا على محاولة الحزب الشيوعي الهيمنة على مؤسسات الدولة  وتضامنا مع ستة وزراء اخرين سبقوه بئاستقالاتهم وهم ( الطبيب محمد صالح محمود كردي وزير الصحة وهديب الحاج حمود عضو ح .الدمقراطي ووزيرالزراعة والمحامي صديق شنشل ع. حزب الاستقلال ووزير الارشاد والزعيم الركن ناجي طالب شيعي وعضو ونائب رئيس اللجنة العليا لحركة الضباط الاحرار المكونة من 17 ضابطا برئاسة عبد الكريم قاسم ود .الحقوقي عبد الجبار الجومرد وزير الخارجية وبابا علي -كردي وزير الاشغال والمواصلات والمهندس فؤاد الركابي مواليد الناصرية عام 1931وامين سرالقيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي وزير الصناعة واغتاله صدام عام 1970والمحامي محمد مهدي كبه رئيس حزب الاستقلال واحد الأعضاء الثلاثة لمجلس السيادة  برئاسة الفريق نجيب الربيعي وعضوية الذي كان يظم ايظا خالد القشبندي -كردي اغتيل في 9 شباط 1963 / يلاحظ د حنا بطاطو بكتابه العراق الكتاب الثالث  بعنوان الشيوعيين والبعثيين والضباط الاحرار ومترجم عن الإنكليزية من قبل عفيف الرزاز طبع مؤسسة الأبحاث العربية بيروت عام 1992 ص 126/124 
وثالثا-هي من مواليد نهاية تشرين اول  1950.ببغداد حيث درست فيها وحصلت عام 1968 على الثانوية العامه / القسم العلمي بتفوق وانتقلت للدراسة بالجامعة الامريكية ببيروت وحصلت عام 1971على ليسانس رياضيات
ثم انتقلت الى لندن حيث حصلت عام 1977من جامعتها على دكتورا هندسة معمارية بدرجة امتياز حيث عملت معيدة ومدرسة واستاذة بنفس جامعتها حتى عام 1987حيث تئاثرت بالمدرسة او الفلسفة والأسلوب المهندس المعماري والتصميمي للمهندس (فيليب حونسون عاش بين 2005/1906) الذي يمثل رواد ما يسمى (الهندسة المعمارية التفكيكية )وصارت عضوة باكاديمية الفنون الجميلة بلندن وحظيت بوسام تقديرمن الملكةاليزابيث الثانية
كما عملت كمدرسة زائرة بعدة جامعات أمريكية منها هارفرد وشيكاغو واوهايو وكولومبية ونيويورك وكولومبية
ورابعا-من بين اهم تصاميمها المعمارية التي تنفذت بالعالم  
بين1970/1967 الجسر الاول للشيخ زايد يربط الجزء المائي من مدينة دبي المبنية على جزيرة مائية باليابسة
 
وفي عام 1997 تصميم (مركز روزنتال للفنون المعاصرة )بولاية اوهايو بالولايات المتحدة
و
 
وبين 2001/1998  تصميم محطة قطار مدينة ستراسبورغ جنب المانية بالمانية
و
مركز الفن الحديث برومة عام 1999ظمن مسابقة دولية
 
تصميم ملعب التزحلق في جبل انسبورك بمدينة تيرول بالمانية 2001/1999
و
 
بين 2005/2000  تصميم مركز فولفسبورغ بالمانية بمساحة 1200م وحصلت عليه الجائزة الأولى  من هيئة التحكيم الهندسية العليا التي تئاسست عام 2007
و
 
وفي عام 2005  تصميم مبنى شركة سيارات (بي ام دبليو )بمدينة لايبزك بالمانية
و
 
وفي عام 2008تصميم جسر المجنح بمدينة سرقسطة باسبانية بطول 260م وارتفاع بين 15/30م وعرضه 30م
و
وفي عام 201تصميم دارأوبرا بمدينة قوانغتشو بجنوب الصين عام بمساحة 70الف مم وتتسع لالفي ومائتي مقعدا
 
وفي  عام 2013 تصميم برج الابتكاربمدينة لندن
و
 
 وبين2016/2013 تصميم دارالاوبرا بمدينة دبي تتسع لالفي وخمسمائة شخص
و
وفي  عام 2014 تصميم  قاعات مركز حيدر عليف بباكو بجمهورية أذربيجان ونالت بها اكئاول امرئة بالجائزة الأولى من جمعية المهندسين المعمارية التي تئاسست 2007
 وخامسا- كما شاركت  زاهية بعشرات المعارض الهندسية التصميمية ..منها في عام 1978بمعرض متحف جوجنا بنيويورك .وفي عام 1983 شاركت بمعرض الجمعية المعمارية بلندن  وفي عام 1985 شاركت بمعرض متحف طوكيو .وفي عام 1988 شاركت بمعرض الفن الحديث بنيويورك .وفي عام 1994 شاركت بمعرض الدراسات الهندسية العليا بجامعة هارفرد الامريكية  وفي عام 2010 اختارتها مجلة التايمس البريطانية واحدة من اربع نساء الأكثر تئاثيرا علميا بالعالم لتلك السنة وحصلت على ميداليات واوسمة متعددة من دول منها مدالية من الملكة اليزابيث الثانية ومنظمات علمية اقلها عربية
وسادسا -بنهاية مارس 2016 توفيت (كبريطانية ) بمقاطعة ميامي بالولايات المتحدة كغيرها من مئات بل لربما من الاف الرجال والنساء العراقيين والعرب والمسلمين اللواتي والذين ماتوا بالغربة القسرية لان سلطات اوطانهن/ اوطانهم تنكرت لهم لانها تخشاهن / تخشاهم لانهن / لانهم مبدعات / مبدعين ومخلصات/ مخلصين ونزيهات/ نزيهين وعاملات/ عاملين .
وسابعا- اترك مهندسة / مهندس ووطنية /وطني ومخلصة /مخلص و مؤمنة/مؤمن ان يقيمها على هواه ويقارنها بالغالبية العظمى لحكام 23 دولة عربية و44 دولة إسلامية
Hassan Karmash Al Zaidi
Image en ligne
In 1967, I graduated with a Degree in Political Sciences and Economics from the University of Mustansyriya in Baghdad. 
Between 1975-1976, I was a lecturer in the Faculty of the Agriculture (University of Baghdad).
Between 1977-1979, I was the cultural attaché of the Iraqi Embassy in Italy.
Between 1979-1980, I was the director of the "Guardians of the Nation" monthly review (Baghdad).
In 1989, I got a PhD (Doctorat d'Etat, ès Lettres) in Contemporary History from the University of Sorbonne-Paris I.
In March 2007, I created the Association of the Iraqi People and their French Friends.
Since 1964, I have been writing several articles and studies in Iraqi and Arab newspapers.
My first book: My life (1942-2014)
My second book: Main international relations factors (2015)
My third book: Religions and their influences on politics (2016)